مركز القلب بالقصيم ينجح بإجراء قسطرة عالية الخطورة.

نجح مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب بالقصيم بإجراء قسطرة عالية الخطورة لمريض يبلغ من العمر 45 عام ، يعاني من عيب خلقي منذ الولادة ، وبدأت تظهر علامات العيب الخلقي متأخرة ، كان المريض يعاني من فتحة بطينية كبيرة مع ضيق شديد بالصمام الرئوي ، والذي أثر على نمط حياته بشكل شديد حتى وصل الى عدم القدرة على المشي لخطوات قليلة.

وقد قام الفريق الطبي بقسم الأطفال بالتعاون مع استشاري قسطرة قلب الكبار بالتدخل بإجراء قسطرة قلبية تشخيصية والإطمئنان على شرايين القلب التاجية والتدخل بتوسيع الصمام الرئوي لزيادة التدفق للرئتين.

وذكرت إدارة مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب بالقصيم أن المركز ولله الحمد يحظى بتجهيز كامل للأدوات الطبية الدقيقة ، والكوادر الطبية المميزة التي جعلت عدد من المرضى من خارج المنطقة يستكملون علاجهم ومتابعاتهم الطبية بالمركز.