فريق طبي من تخصصي بريدة ينهي معاناة مريضة ستينيه تعاني من كسور بالفقرات الصدرية والقطنية عبر الأشعة التداخلية ودون تدخل جراحي

 

تمكن فريق طبي من الأشعة التداخلية و جراحة المخ والاعصاب والعمود الفقري في مستشفى الملك فهد التخصصي ببريدة من انهاء معاناة مريضة تبلغ من العمر 65 عاما تعاني من كسور بالفقرات حيث كانت المريضة تعاني من هشاشة بالعظام نتج عنها كسور في فقرات العمود الفقري الصدرية والقطنية و تم عمل الفحوصات الطبية والاشعة اللازمة وتقرر اجراء تدخل طبي بدون شق جراحي للمريضة (Vertebroplasty)

وأثمر التعاون بين التخصصات عن اجراء طبي عبارة عن تطعيم الفقرات المكسورة بالاسمنت الطبي لغرض تقويتها ومنع تدهور الكسر وتخفيف الآلام دون الحاجة لمسكنات وتم الاجراء الطبي عبر توجيه الأشعة وبدقة عالية وتعد عملية حقن الاسمنت الطبي بكسور الفقراتتحت توجيه الأشعة من العمليات الآمنة والفعالة لمعالجة آلام كسور الفقرات حيث أن نسبة المضاعفات لايتجاوز نسبة 1 % والتي تصنف من عمليات اليوم الواحد وتمت خروح المريضة بعد 6 ساعات من العملية وممارسة حياتها الطبيعية والتي تجرى تحت التخدير الواعي دون الحاجة للتخدير العام

شارك بالعملية فريق طبي مكون من استشاري الاشعة التشخيصية والتداخلية لعلاج الألم الدكتور قايد العنزي والدكتور عبدالله الشبرمي اخصائي جراحة العظام والدكتور صامويل اوبيتا استشاري المخ والاعصاب واخصائية التخدير الدكتورة فاديه محمد واخصائي الاشعة فهد الحربي والممرضات سودها و ياسمين