جراحة ساعتين ونصف تنهي معاناة مريض من تضيق الاحليل بمركزي بريدة

نجح أطباء جراحة المسالك البولية بمستشفى بريدة المركزي من إنهاء معاناة مريض، وكان يعاني من وجود تضيق في مجرى البول أدى الى ألم شديد وصعوبة في التبول، في عملية جراحية استغرقت ساعتين ونصف، تكللت ولله الحمد بالنجاح.

وأوضح تجمع القصيم الصحي، أنه يحسب التفاصيل الطبية من الفريق المعالج بأن المريض 46 عاما حضر إلى عيادة المسالك البولية وكان يعاني من صعوبة وتقطيع وألم شديد عند التبول، مفيدًا بأنه سبق وأن أجرى منذ عدة سنوات منظار لتوسيع تضيق الإحليل ولم يتحسن، وبعد عمل الفحوصات اللازمة، والأشعة تبين بعد تصوير الإحليل وجود تضيق في مجرى البول.

وبين أن الفريق المعالج قرر إجزاء له عملية جراحية تحت التخدير الكلي، جرى خلالها إصلاح تضيق الإحليل Anastomatic urethroplast” وقد تكللت العملية بالنجاح. وتحسنت حالة المريض وخرج من المستشفى للمتابعة في العيادات الخارجية.

وأشار الفريق الطبي أن هذا الإجراء الجراحي من أوائل العمليات الجراحية الترميمية “Reconstructive Surgery” التي تجرى في منطقة القصيم.

يذكر أن مستشفى بريدة المركزي تمكن خلال الربع الأول لعام 2023م من إجراء أكثر من 12 ألف جلسة تأهيل طبي، شملت مختلف جلسات التأهيل الطبي في أقسام المستشفى، التي أجراها قسم التأهيل الطبي بالمستشفى.