إنقاذ حياة مريض بعد توقف عضلة القلب في مركز صحي السادة التابع لمستشفى بريدة المركزي

تمكن أطباء الطوارئ في مركز صحي السادة التابع لمستشفى بريدة المركزي خلال 15 دقيقة من إنقاذ حياة مريض يبلغ من العمر 38 عاما بعد تعرضه لوعكة صحية أدت لتوقف عضلة القلب.

وفي التفاصيل أن المريض حضر إلى المركز في ساعة متأخرة من يوم السبت الماضي وكان يعاني من ارتفاع حرارة الجسم ويشكو من ألم في الحلق، وبعد القيام بإجراءات الفرز وأخذ العلامات الحيوية للمريض تبين وجود ارتفاع في الحرارة بدرجة سجلت 38 مئوية مع استقرار باقي العلامات الحيوية، وفي أثناء انتظار المريض في الموقع المحدد للدخول على الطبيب المختص تعرض لحالة فقدان الوعي وتم استدعاء الكادر الطبي المناوب ونقل المريض الغرفة الطوارئ، حيث أظهرت المعاينة والفحوصات اللازمة التي أجريت للمريض تعرضه التوقف عضلة القلب وعدم وجود نبض وتنفس.

وبشكل عاجل تم إجراء إنعاش قلبي رئوي مرتين للمريض وإعطاءه الأدوية المناسبة لمثل هذه الحالات فاستجاب المريض للتدخل الطبي على الفور، وبعد استقرار حالته بصورة نسبية تم تحويله إلى طوارئ مستشفى بريده المركزي عبر النقل الإسعافي بتجمع القصيم الصحي برفقة الطبيب المناوب لإجراء المزيد من الفحوصات وتلقي العلاج المناسب.